قصة قصيرة / فداك دمي يا وطني

قصة قصيرة / فداك دمي يا وطني

Linkedin
Google plus
whatsapp
أبريل 2, 2023 | 11:55 ص

ــ سامي التميمي  ..

 

كان العابرون بعض من كبار في السن وأطفال يلعبون ويضحكون ، أحلام البراءة تضفي وجوههم رغم أصوات الصواريخ والقنابل ، ومن بينهم عجوز تنوي شراء الحاجات من السوق ، تفاجأ الجميع باطلاقات نارية من جندي امريكي ، متطايرة هنا وهناك موجهة نحوهم وهم يمرّون في وسط الجسر ( الهندية ) أثناء العبور الى الضفة الاخرى ودون سؤال او سابق أنذار ، قتل من كانوا على الجسر وجلس يراقبهم بكل قسوة قلب ، أستشهد الجميع في الحال ، أنتبه بأن المرأة العجوز تدمدم مع نفسها وتلملم عبائتها السوداء وتغطي أرجلها لتستر نفسها وهي تنزف حتى الموت وبان الدم الأحمر القاني يظهر رويداً رويداً ، على تلك العباءة رغم عتمة سوادها ، وهو يتصل بقيادته لينقل موقف كتيبته الدموية .

كان الرعب يملأهم من ضربات المقاومة في العراق . رغم كثرة وتطور عدتهم وعتادتهم