إضرب بيد من حديد

إضرب بيد من حديد

Linkedin
Google plus
whatsapp
أكتوبر 1, 2022 | 2:08 م

ــ رسول حسن نجم ..

 

كلمة قالها المرجع الاعلى سماحة آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله الوارف للقائد العام للقوات المسلحة خلال الحرب ضد الارهاب الد١١عشي ، والمرجع الاعلى في الفكر الجعفري هو النائب الاول للامام المهدي عجل الله فرجه وهو الوحيد المتحكم بالدماء وإعلان الجهاد اذا ما رأى إقتضاء المصلحة العامة للمسلمين الى ذلك (وقاتلوهم حتى لاتكون فتنة)

أما مسألة أسر الاعداء خلال الحرب فلامبرر لها والقرآن واضح في هذه النقطة (ماكان لنبي ان يكون له أسرى حتى يثخن في الارض) ليكسر شوكتهم وينحسر خطرهم عن الاسلام والمسلمين ،

فمن قتل نفسا بغير حق كانما قتل الناس جميعا ، ومن هذا المنطلق يُفهم كلام أمير المؤمنين عليه السلام للخوارج أن لو أقر كل أهل الأرض بقتل عبد الله بن خباب لحلت لي دمائهم وقاتلهم عليه السلام حتى أفناهم.

اليوم وبعد القضاء على د١١عش هناك الكثير من السجناء من رؤوس الإرهاب وممن ثبتت عليهم تهم الإرهاب وقتلهم لآلاف العراقيين بالمفخخات وغيرها من طرقهم الوحشية بحق الإنسانية كلها ، فماذا تنتظر بهم الحكومة لتنفيذ الحكم (ولكم في القصاص حياة..) وحياة المظلومين هي في رؤيتهم للظالمين ان ينالوا جزاءهم بما اقترفت أيديهم.