جهاد التبيين واجب عيني

جهاد التبيين واجب عيني

Linkedin
Google plus
whatsapp
أكتوبر 1, 2022 | 2:44 م

ــ محمد صادق الهاشمي ..

26-6-2022

………………

1/ دعوة الامام الى الخامنئي الى تفعيل مشروع جهاد التبيين يتصف بانه (واجب عيني)، وليس (كفائي)، وانه (فوري) لا يحتمل التاجيل.

2/ لابد من النزول الى الميدان؛ والاتصال بالامة ومحاورتها ومخاطبتها وتوجيهها ولا يتم الاكتفاء بالكتابة وحدها وان كانت هي احدي السبل وليس البديل .

3/ لابد من تطوير القدرات للعاملين من الاطلاع الثقافي والاعلامي والفني ومعرفة كيفية استعمال ادوات الاليات والتقنيات الحوارية والاعلامية من التغريدات والفيس ومختلف اليات الفضاء المجازي، فضلا عن ديمومة الحديث المباشر .

4/ من المهم ان تكون الحركة عامة تعبوية؛ يشترك فيها علماء الحوزات والفضلاء واساتذة الجامعات والطلبة والنخب وحتى ربات البيوت والاباء حتى يكون العمل جماعي تعبوي وليس فردي؛ لان الامام الخامنئي اراده حركة الامة داخل الامة .

5/ الخطباء والملبغين وائمة المساجد لابد من تطوير خطابهم بما يعالج التحديات، ولا يكتفي بالاسلوب المنبري التقليدي؛ فان هناك تحديات عميقة وجديدة تواجه الامة في الاقتصاد والسياسة والوجود الاسلامي والدفاع عن القيم والاسلام والحق .

5/ القران الكريم والعقائد والفقه يجب ان تكون المادة الاولى والاساسية لجهاد التبيين فضلا عن المواضيع الاخرى الواسعة بما فيها مواجهة الاستكبار والاحتلال ومواجهة القواعد والمشاريع الغربية في بلاد المسلمين واساليبهم الخطيرة .

6/ لابد من صناعة الجمهور للتحرك نحوه سيما ان الغرب يجد السير لتدمير الشباب والقيم وثقافة المسلمين وتوجهاتهم وافكارهم .

واخيرا ان حركة جهاد التبيين هي حركة الانبياء والمرسلين والمصلحين والتي لا تسقط بحال عن اي مكلف قادر وكل حسب قدرته .

انتهى