من اين لهم هذا ؟!

من اين لهم هذا ؟!

Linkedin
Google plus
whatsapp
أكتوبر 1, 2022 | 2:51 م

ــ الشيخ مجيد العقابي  ..

 

تسلط الاضواء في هذه الحقبة الراهنة على السياسة بكل ما أوتيت من قوة. ويهمل فيها الجوانب الاخرى دون التعامل معها بتوازن واعتدال.

ولذا كلما ضعف الواعز الديني والاجتماعي والثقافي كلما تسلطت السياسة اكثر فاكثر.

لتتحول تدريجيا الى المرجع الوحيد الذي يتابعه الناس بشغف ويتعاطى مع احداثه بلهفة تصل الى حد الشبق الذي يعرف بحدوثه في اماكن معينة.

ومع هذا فالسياسة هي التي تتشكل فيها حياة الامة فاما ان تنحدر بها واما ان تصنع من تمظهراتها المدينة الفاضلة.

ولا ينبغي ان نجانب الحقيقة والواقع من لعبة الامم والابداع الكبير الذي بات يستخدم في تحديد المحاور وتغيير الادوات ورسم الخارطة من جديد لتقسم الامة وفق رغبات ابراكماتية وتترجم مكافيلية.ضمن بروتوكولات ال صهيون.

اذا ماهو المطلوب في مثل هذه الحيرة وهذا التيه في بحر لوجي نصبت فيه أيادي الاستعمار شباكها ليلة السبت لتصيد ما حرم الله صيده . فأحلت ما حرم الله وحرمت ما احل الله.

حرمت على الامة الواحدة ان تبقى واحدة ونصبت الحدود بإبعاد ديمغرافية بدقة عالية تكيف معها الوضع الى يومنا هذا.

وأحلت ما حرم الله وهو القتل والفرقة والاساءة للاخر والبطش بالشعوب والاستيلاء على مقدراتها والهيمنة باسماء كاذبة واختطاف رزق الناس وسرقته في وضح النهار.

فما عادت الكعبة للامة الاسلامية ولا المدينة مركز اشعاش الفكر والرحمة. هدموا ما لم يجرؤ على هدمه أولياء الامة واستدعوا الجاهلية التي قتلها الاسلام بجاهلية اسوء.

ونحن في ذكرى تهديم قبور ائمة البقيع عليهم السلام يعتصرني الالم ليس لهدم القبور فحسب اطلاقا فمتى كان القبر يدل على الحبيب. ومتى كان الموت يغيب الانبياء والأوصياء وهم احياء عند ربهم في حياة لا موت فيها ابدا.

انما الالم ان يقاد المجتمع الاسلامي من قبل عقليات وزعامات اقل ما يقال عنها انها بدائية لا ترتقي الى مستوى الانسان فضلا الى الاسلام. صبية ينزون على منبر رسول الله صلى الله عليه واله بلا حق ولا شرع.

مجاميع كفرت وقتلت باسم الدين. هدمت ومزقت باسم الدين. ارادوا بكل وسيلة ان يطفوا نور الله في ارضه. نهج أموي تبناه محمد عبد الوهاب واصل له بامتياز. نهج يحسب على الاسلام عنوة بحجة انهم سدنة الكعبة والمدينة وياللعجب فمتى كانت السدنة هي الاساس والله يقول في كتابه المجيد بسم الله الرحمن الرحيم ( أجعلتم سقاية الحاج وعمارة المسجد الحرام كمن امن بالله واليوم الاخر).

نهج ينظر بعين واحدة اذ انه اقبل على تهديم قبور اهل البيت صلوات الله عليهم مع ان قبور الخلفاء موجودة فلماذا لم يسعى لهدمها ( وهل يرضينا هذا قطعا لا) فاي دين تجتزء به الحقائق واي صحاح تحمل صفة العصمة عندهم ومع هذا فان الصحاح فيها ما يخالف مافيه يفترون!

هذه هي السياسة التي غطت معالم الروح الاسلامية الوحدوية وقتلت التساؤلات لدى الامة ولدى المجتمع المسلم. باي ذنب تهدم قبب الجمال وباي ذنب بعد ان كانت البقيع قمة الجنان والعمارة تتحول الى خراب وتراب.

فبربكم اليس هؤلاء هم مصداق لقوله عز وجل بسم الله الرحمن الرحيم( قالت ان الملوك اذا دخلوا قرية افسدوها وجعلوا أعزة اهلها أذلة وكذلك يفعلون)

ودونك سوريا والعراق وانظر ماذا فعلوا بهما استباحوا الموصل ام الربيعين وهدموا فيها كل معلم يدل على عمق الانسانية وكل جمال يظهر ابداع الخالق في خلقه.

وسوريا الشام وما فيها من معالم اسلامية وأثار معمارية.

نعم انهم مصداق الاية فانهم ملوك وكذلك آثارهم تدل على جرائمهم الى هذه الساعة يقتل الاف الاطفال في اليمن وتدفع اموال تمويل الاٍرهاب بكل العالم ويباع شرف العروبة بطلب الحماية من بوارج امريكية.

اي دين يتبعون واي عقل يحملون.

ولكن الله لن يتركهم هكذا فاذا كان من عنده علم من الكتاب جاء بملك بلقيس فان الامام المهدي عج. سياتي على ملكهم البائس وعروشهم الخاوي على عروشها ان شاء الله باسرع من لمح البصر ان شاء الله. فانتظروا اني معكم من المنتظرين.