الشمري : ساحة المعركة واسعة ولا تقتصر على العراق !

الشمري : ساحة المعركة واسعة ولا تقتصر على العراق !

Linkedin
Google plus
whatsapp
يونيو 17, 2024 | 5:28 م

🔴  أبرز ما جاء في حوار المتحدث الرسمي باسم المقاومة الاسلامية حركة النجباء ، المهندس نصر الشمري مع صحيفة “فرهيختكان” الایرانية .

ـ المهندس نصر الشمري: من الواضح ان قوات الاحتلال الأمريكي تسيطر بشكل كبير على كل مقدرات العراق وتستحوذ على قراره السياسي والاقتصادي والامني.

ـ المهندس نصر الشمري: ومن الواضح ان السفيرة الاميركية تلعب دور “المندوب السامي” سيء الذكر في العراق فهي تتدخل في ابسط تفاصيل الوضع العراقي؛ فتلتقي الوزراء وتطلع على شؤون وزاراتهم وكيفية تسييرها وتلتقي بأغلب المسؤولين الحكوميين في العراق.

ـ المهندس نصر الشمري: من اشهر المهام الإرهابية التي نفذتها قوات الاحتلال هي جريمة استهداف الشهداء القادة (الشهيدين سليماني والمهندس) رضوان الله عليهم، اضافة الى استهداف قطعات الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية والجيش العراقي لعدة مرات.

ـ المهندس نصر الشمري: أما خطة مواجهة مثل هذه الاعمال الشيطانية لقوات الاحتلال ببساطة هو استمرار مواجهتها والتصدي لها حتى اجبارها على مغادرة العراق مهزومة، بل وملاحقة ومتابعة ورصد جميع التدخلات الامريكية في الشأن العراقي وصولا الى كل المصالح الامريكية في العراق.

ـ المهندس نصر الشمري: ان امريكا وقواتها المجرمة لن تتحول الى صديق او حليف للعراق والعراقيين تحت اي ظرف كان، مادامت ايديهم ملوثة بدماء اكثر من مليون مواطن عراقي بريء الكثير منهم قتل بدم بارد ولعل في مقدمة هذه الدماء هي الدماء الزكية للشهيدين الحاج قاسم سليماني والحاج ابو مهدي المهندس.

ـ المهندس نصر الشمري: لاتوجد اي قواعد لقوات الاحتلال الامريكي في وسط وجنوب العراق، بل هم بالاصل عاجزين عن انشاء اي قاعدة مهما كان حجمها في هذه المناطق بسبب قوة المقاومة فيها ورفض اهالي هذه المناطق المطلق للاحتلال، ولن يغير من ذلك الحرب الناعمة التي تشنها الولايات المتحدة وادواتها في المنطقة لتصوير النفوذ الامريكي على انه مرحب به.

ـ المهندس نصر الشمري: اضافة الى القواعد الموجودة في الانبار والموصل وفي شمال العراق توجد لدي المحتلین قواعد على الشريط الحدودي ضمن الاراضي العربية السورية وكذلك لديهم قاعدة مجاورة لمطار بغداد الدولي وقاعدة في وكر الشيطان التجسسي المسمى (سفارة) وهم يتنقلون بين هذه القواعد بدون علم وموافقة الحكومة العراقية.

ـ المهندس نصر الشمري: يتم استهداف كل هذه القواعد بين فترة واخرى ولاتوجد لديهم قاعدة خارج مرمى سلاح المقاومة ولكن اغرب ضربات المقاومة تواجه بتعتيم اعلامي مكثف.

ـ المهندس نصر الشمري: نحن على اطلاع تام بأن اي حكومه عراقية سابقة او حاليه ليست على اطلاع دقيق بحجم وعديد ومهمة هذه القوات الامريكية المحتلة في الاراضي العراقية مادامت تنتقل بدون موافقات حكومية عراقية من دول الخليج وشمال العراق وسوريا الى الاراضي العراقية والعكس.

ـ المهندس نصر الشمري: من الطبيعي ان تماطل قوات الاحتلال في الانسحاب من الاراضي العراقية ولن تخرج الا مهزومة تحت ضربات المقاومة. واذا ماطلت لم يكن من المحتمل استهداف قواعدها خارج الاراضي العراقية فحسب بل يجب ان تستهدف هذه القواعد لاجبارها على الهروب من الارض العراقية مع توفر الاسلحة القادرة على مثل ذلك وهي متاحة فعلا وبشكل ميسر لدى المقاومة العراقية.

ـ المهندس نصر الشمري: حربنا مع الكيان الصهيونى الغاصب قائمة ومستمرة سواء كانت المواجهة العسكرية في فلسطين قائمة او متوقفة ولن نتردد ولو لحظة واحدة في ارسال كل مايمكن ارساله من سلاح وخبرات عسكرية لاخواننا الفلسطينيين بل نحن نتوق الى المشاركة الميدانية في مثل هذه المواجهة.

ـ المهندس نصر الشمري: ساحة المعركة بالنسبة للمقاومين اصبحت ساحة واحدة من فلسطين الى لبنان وسوريا وصولا الى العراق واليمن والبحرين والجمهورية الاسلامية بل لعل الساحة اوسع من ذلك بكثير وهذا ماستكشفه المواجهات الحتمية المقبلة مع الكيان الغاصب.