حراك الانبار : الرفض الشعبي سيطيح بالحلبوسي عاجلا ام آجلا

حراك الانبار : الرفض الشعبي سيطيح بالحلبوسي عاجلا ام آجلا

Linkedin
Google plus
whatsapp
فبراير 4, 2023 | 3:47 م

اكد المتحدث باسم الحراك الشعبي في الانبار “ضاري الدليمي” ، اليوم الأربعاء ، أن الاستياء الشعبي ضد ممارسات رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي بدأت تتسع في الانبار والمحافظات المحررة، مشيرا الى ان هذا التوسع سوف يطيح بالحلبوسي عاجلا ام اجلا .

وقال الدليمي ، في تصريح ، إن “استياء مواطني محافظة الانبار ضد سياسات الحلبوسي وحزبه “تقدم” أدى الى تأسيس جبهة موحدة ضمت العديد من الشخصيات السياسية والأكاديمية بالمحافظة مناهضة لسياسة تكميم الافواه والهيمنة على مقدرات المحافظة “.

وأضاف ، ان ” تحالف الانبار الموحد عمل منذ اعلان تأسيسه الى استقطاب عددا من مناهضي سياسة الحلبوسي في المحافظات المحررة، مما أدى الى توسع واضح من خلال خروج شخصيات مهمة من حزب الحلبوسي منهم محافظ الانبار ورئيس تحالف السيادة في محافظة ديالى رعد الدهلكي”، مبينا أن “هناك عددا ليس بالقليل من نواب تلك المحافظات اعربوا عن دعمهم لنا ولحركتنا السياسية”.

وأوضح الدليمي، ان “هذا التوسع بمناهضة الحلبوسي جعلته غير متوازن في تصرفاته كمسؤول او كشخص لأن هذا التوسع سوف يطيح بمنصبة عاجلا ام اجلا “.

وكان النائب السابق رسول راضي قد أكد  ، في تصريح سابق، ان استبداد الحلبوسي وتفرده باتخاذ القرارات كان وراء انسحاب بعض الاطراف من تحالف السيادة ، لافتا الى ان هيمنة الحلبوسي على بعض الاعضاء اصبحت مكشوفة للجميع.