الموسوي: نرفض هذه الشخصيات كونها ادوات لمشروع التطبيع في العراق

الموسوي: نرفض هذه الشخصيات كونها ادوات لمشروع التطبيع في العراق

Linkedin
Google plus
whatsapp
مايو 18, 2022 | 3:03 ص

اكد النائب عن تحالف الفتح “احمد الموسوي” ، اليوم الخميس، ان تحالفه يرفض تجديد الولاية لصالح والكاظمي والحلبوسي كونهم ادوات التطبيع في العراق، لافتا الى ان بارزاني يعد عرابا لهذا المشروع.

وقال الموسوي ،في تصريح، ان “مسعود البارزاني يعد عرابا لمشروع التطبيع مع الكيان الصهيوني اضافة الى محمد الحلبوسي، حيث يتم تنفيذ مخطط لجر العراق نحو هذا المشروع”.

واضاف ، ان “الحلبوسي وبعد ان تم تجربته في الدورة البرلمانية السابقة بات واضح النوايا، اضافة الى الخنجر، لافتا الى ان “تحالف الفتح والتيار الصدري قد اخطأوا في الدورة الماضية باعطاء الشخصيات المذكورة دور اكبر في ادارة الدولة”.

واوضح ، ان “الاطراف المذكورة ذهبت باتجاه الكتلة الصدري لانه لم يضع اي فيتو على الكاظمي وصالح والحلبوسي، في حين يعتبرهم الفتح ادوات للمشروع الاميركي الصهيوني الذي يسعى للذهاب بالعراق نحو التطبيع، وقتل اتفاقية الصين مع العراق وطريق الحرير”.

مواضيع عشوائية